انتفض أحرار وحرائر ههيا بمحافظة الشرقية فى مسيرة، عقب صلاة الجمعة، انطلقت من العدوة مسقط رأس الرئيس محمد مرسى، بمشاركة واسعة من عموم الأهالى بتنوع شرائحهم؛ رفضًا لجرائم العسكر ومشاركة فى مظاهرات “نظام يحترق” التى دعا إليها التحالف الوطنى لدعم الشرعية.

ورفع الثوار علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى وشارات رابعة العدوية، ولافتات تحمل عبارات المطالبة برحيل السيسى، وعودة الجيش لثكناته، والعودة للمسار الديمقراطى لإنقاذ البلاد.

ردد المشاركون هتافات وشعارات تستنكر غلاء الأسعار وتردى الأحوال وتفاقم المشكلات، وتصاعد جرائم الاعتقال التعسفى والإخفاء القسرى للمعتقلين، والتنكيل بالأحرار فى السجون ومقار الاحتجاز، التى أضحت مقابر للقتل البطىء بشكل ممنهج.

 

رابط دائم