قررت نيابة أمن الدولة العليا، حبس المهندس محمد فياض، البرلماني السابق، من مدينة ديرب نجم، 15 يومًا احتياطيًّا على ذمة قضية جديدة، بزعم الانتماء لجماعة محظورة وحيازة منشورات، وهي ذات الاتهامات التي تم حبسه احتياطيًّا بسببها لأكثر من عامين قبل إخلاء سبيله، منتصف مارس الماضي، وتعنت مركز شرطة ديرب نجم في الإفراج عنه لما يزيد على 80 يومًا، قبل عرضه على ذمة قضية جديدة ملفقة أول أمس.

كما قررت النيابة العامة بديرب نجم بمحافظة الشرقية، أمس، حبس محمد محمود عطا، 53 سنة، الموظف بهندسة طرق ديرب نجم، 15 يومًا احتياطيًّا بزعم الانتماء لجماعة محظورة وحيازة منشورات، وذلك بعد اعتقاله أول أمس من مقر عمله.

رابط دائم