قال أحمد عبد الجواد، رئيس حزب البديل الحضاري: إن زيادة أسعار السجائر ليس بهدف الحفاظ على صحة المواطنين، ولكنها تأتي في إطار مسلسل النهب العام وفرض الجباية الذي تمارسه سلطة الانقلاب في كل مناحي الحياة.

وأضاف عبد الجواد- في اتصال هاتفي لقناة “وطن”- أن السجائر سلعة حيوية للشعب المصري، وغالبية الشعب المصري يدخن السجائر، لافتا إلى أن كل الزيادات التي يفرضها الانقلاب على السلع والخدمات تذهب لصالح ضباط الشرطة والجيش والقضاة.

وأوضح عبد الجواد أن كل زيادة جرى تطبيقها على أسعار البنزين والطاقة والمحروقات واكبها زيادة في رواتب ومكافآت هذه الفئة القليلة الضالة الداعمة للانقلاب.

رابط دائم