تابعت صحف ومواقع القضايا والمحاكمات المسيسة لقيادات وعناصر جماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة، حيث كتبت “الأخبار”: (ص17):  (إخلاء سبيل زوجة المتحدث الإعلامى للحرية والعدالة بتدابير احترازية.. تأجيل إعادة محاكمة بديع وآخرين باقتحام قسم شرطة العرب.. الحكم فى “أحداث مكتب الإرشاد” 5 ديسمبر)، في إشارة إلى الدكتور هالة محمد طولان زوجة الدكتور مراد علي المتحدث باسم حزب “الحرية و العدالة”.. وكتبت “المصري اليوم”: (ص13): (“بديع” فى “أحداث قسم العرب”: متمسك بكل ما قلته على منصة “رابعة”.. “البلتاجى”: مقطع الفيديو “كيدى”.. “حجازى”: “انا محكوم على بـ218 سنة”.. والمحكمة تؤجل لـ21 نوفمبر)، وبحسب “الوطن”: (بديع لـ”قاضى بورسعيد”: متمسك بكل كلمة قلتها فى “رابعة”.. عرض فيديو لتهجم المرشد على شيخ الأزهر)،  حيث أجلت محكمة جنايات بورسعيد، برئاسة المستشار سامى محمود عبدالرحيم، الخميس، إعادة محاكمة محمد بديع المرشد العام لجماعة الاخوان، و70 آخرين من قيادات الجماعة، فى أحداث أحداث قسم شرطه العرب»، التى وقعت بمحافظة بورسعيد خلال أغسطس 2013، لجلسة 21 نوفمبر المقبل. وعرضت المحكمة مقطع  يظهر فيه  الدكتور محمد البلتاجى ويعلن بأن ما حدث فى سيناء سيتوقف بعد عودة الرئيس محمد مرسى العياط. وعلق دفاع «البلتاجى» على المقطع بأنه مختزل من حوار كامل على قناة ontv، والتمس من المحكمة ضم الحوار للوقوف على محتواه ومضمونه إذ إنه لا يمكن الوقوف على مواد «العبارة» التى اختزلت من الحوار فى 15 ثانية، وأمر القاضى بإخراج «البلتاجى» من قفص الاتهام وسأله عما إذا كان المقطع يخصه، وذلك بعد موافقه محاميه، فقال إن المقطع يخصه لكن مختزل من حوار كامل ووصف بأن ما عرض فى 15 ثانية مقطع كيدى.

الموضوع الثاني يتعلق بتواصل حملات التشويه والتضليل، حيث جاء في بوابة الأهرام: (علماء: سلوك “الإخوان” ليس من الإسلام .. وأجنحتها الخارجية تمارس الإرهاب) استعرضت في التقرير  تطاول علي جمعة وعلي الجفري  ومفتي طاجكستان وآخرين.. وبحسب بوابة الشروق: («القومي لحقوق الإنسان»: «الإخوان» لم تؤمن بدور الفن في حياة الأمة)، وتضيف اليوم السابع: (القومى لحقوق الإنسان: جماعة الإخوان لا تؤمن بأى منجز من منجزات الحضارة الإنسانية).

اعتقالات جديدة بحق نشطاء “6 أبريل”

كتبت صحيفة “العربي الجديد”:  (اعتقالات جديدة تطاول حقوقيين في مصر.. القضية 621)،  حيث استنكرت المفوضيّة المصرية للحقوق والحريات اعتقال المحاميَّين الحقوقيين سيد البنا وأحمد أبو علم، وطبيب الأسنان وليد شوقي، وإخفائهم قسرياً تمهيداً لتلفيق قضايا بحقهم. واعتُقل البنا وأبو علم مساء الأحد الماضي (14 أكتوبر/ تشرين الأول) من منزليهما، فيما اعتقل وليد شوقي من عيادته في السيدة زينب في اليوم نفسه. وأُخفي الثلاثة قسرياً ولم يتمكن ذووهم من معرفة أماكن احتجازهم حتى صباح أمس الأربعاء (17 أكتوبر/ تشرين الأول)، حين ظهر كل من البنا وأبو علم في نيابة أمن الدولة في التجمع الخامس. أما وليد شوقي، فما زال مكانه مجهولاً. وعُرض المحاميان أبو علم والبنا أمس على نيابة أمن الدولة العليا على ذمة القضية رقم 621 لعام 2018 حصر أمن الدولة العليا، وهي القضية نفسها التي اعتُقل بسببها شريف الروبي وشادي أبو زيد وأمل فتحي وآخرون.

وفي السياق كتبت صحيفة عربي “21”: (“استعلامات مصر” تنفي اعتقال البرلماني السابق مصطفى النجار)حيث نفت الهيئة العامة للاستعلامات في مصر، ما تداولته وسائل الإعلام المصرية والأجنبية بشأن خبر إلقاء القبض على الطبيب المصري والبرلماني السابق مصطفى النجار. وادعت الهيئة في بيان لها، اليوم، بأن النجار، لا يزال هارباً من تنفيذ الحكم الصادر ضده بالسجن المشدد لمدة 3 سنوات في القضيةالمعروفة إعلاميا باسم “قضية إهانة القضاء” منذ صدور الحكم في 30 ديسمبر 2017. وقالت إن “الجهات المختصة في مصر تنفي نفياً قاطعاً أن يكون الدكتور مصطفى النجار قد ألقى القبض عليه من الأجهزة الأمنية، أو أنه قد سلم نفسه إليها، وإنه لا صحة مطلقاً لأي إشاعات حول ما يسمى باختفائه قسرياً، وإنه لا يزال هارباً بكامل إرادته من تنفيذ الحكم القضائى الصادر عليه”.

مبالغة في نتائج زيارة السيسى لروسيا :

الموضوع الأبرز  هو  تسويق زيارة السيسي لروسيا والمبالغة في وصف الزيارة بالناجحة؛ حيث جاء في مانشيت “الأهرام”: (حصاد ناجح لزيارة السيسى إلى روسيا.. نقلة نوعية فى التعاون الاقتصادى والعسكرى ومكافحة الإرهاب.. قرب عودة الطيران المباشر وبناء الضبعة والمنطقة الصناعية الروسية)،  واستعرض مانشيت “اليوم السابع” ما وصفها بـ: (النتائج العشرون لقمة “السيسى ـ بوتين”.. ومنها (1) اتفاقية الشراكة الاستراتيجية     (2) استئناف الطيران تأكيدًا لاستعادة الأمن (3) توسيع التعاون الاقتصادى والتجارى    (4) التفاهم فى الطاقة متمثلا فى “الضبعة النووية” (5) المنطقة الصناعية الروسية فى شرق بورسعيد      (6) تطوير التعاون فى مجال التصنيع      ….  (12) التنسيق بين البلدين فى مكافحة الإرهاب  ..  (15) وحدة موقف السيسى وبوتين حول الحل السياسى بسوريا (16) تقارب وجهتى النظر فى دعم وحدة الجيش الليبى….  (20) الاستقبال الأسطورى للرئيس بروسيا.

وجاء مقال ياسر رزق، رئيس مجلس إدارة أخبار اليوم بعنوان: (خبايا قمة السيسى وبوتين فى 24 ساعة .. من لقاء “ناطحة السحاب” إلى جولة بسيارة يقودها قيصر روسيا المنتخب.. ماذا تحقق للتعاون المصرى الروسى فى اللقاء التاسع بين الصديقين).. ويوضح أنه على مدار السنوات الماضية انطلقت العلاقات المصرية الروسية من مرحلة الاستشفاء إلى مرحلة عبور إلى المستقبل على حد قول مسئول روسى كبير .. وبحسب “الشروق”: (موسكو تدرس تمويل صندوق الثروة لمحطة الضبعة.. وزير التنمية الروسى: نسعى لتوقيع اتفاقية تجارة حرة بين مصر  .. والاتحاد الأوراسى العام المقبل).

ويلاحظ أن بوتين وعد بعودة السياحة قريبا  لكنه لم يحدد موعدا… يلح على مشروع الضبعة النووي باعتباره  مشروعا ضخما سوف يرهن  المصالح المصرية بروسيا لعقود طويلة ويكرس نفوذ موسكو  ويجعلعه منافسا للنفوذ الأمريكي.

وفي سياق مختلف نشرت صحف تصريحات السيسي بعد العودة من روسيا حيث جاء في مانشيت “الأخبار”: (السيسى: توفير أفضل وأحدث الخدمات للمواطنين والمستثمرين.. التوسع فى إنشاء مجمعات للإبداع التكنولوجى.. (ص3): السيسى: تطوير قطاع الاتصالات ليكون ركيزة للنمو الاقتصادى.. تهيئة بيئة جاذبة للإبداع والاستثمار وتعميق الصناعات التكنولوجية)، وبحسب “الأهرام”: (الرئيس يبحث استراتيجية الاتصالات بمصر).

سد النهضة وأزمة المياه

قالت “الأهرام”: (“توربينات ألمانية ” لسد النهضة)، وبحسب “المصري اليوم”: (إثيوبيا تتفق على شراء 3 توربينات لسد النهضة من شركة ألمانية).

وفي سياق أزمة المياه، كتبت مانشيت “الوطن”: (أوروبا تجدد التزامها بدعم “فطاع المياه” فى مصر.. و”الرى”: الفجوة 21 مليار متر مكعب.. مسئول “الخطة القومية”: موازنة الدولة محدودة والقطاع الخاص غير مهتم  بالاستثمار فى “المجال”)، وبحسب “الوطن”: (متحدث “القابضة لمياه الشرب”.. اللواء حسن عبدالغنى: نصدر 15 مليون فاتورة شهريًا ومن يرى استهلاكه لا يتناسب مع “الفاتورة” يتقدم بشكوى فورًا.. ونهتم بتوفير كوب ماء نظيف لكل مواطن).

تخفيض رسوم الرسو  والإرشاد فى المنطقة الاقتصادية:

كتبت “الأخبار”:  (خفض رسوم الرسو والإرشاد بموانئ المنطقة الاقتصادية)، وبحسب “المصري اليوم”: (تخفيض رسوم الرسو والإرشاد فى “ميناء  شرق بورسعيد”.. “مميش”: حوافز تسويقية لزيادة حركة السفن)، وفي “الوطن”: (تخفيض  رسوم الرسو والإرشاد لموانئ “المنطقة الاقتصادية)، وفي “اليوم السابع”: (خفض رسوم الرسو والإرشاد بموانئ “اقتصادية السويس” تصل لـ60% للسفن الضخمة).

القوات المسلحة تفتح 4 مدارس بسيناء :

كتبت “الأهرام والأخبار”:  (القوات المسلحة تفتتح أربع مدارس فى شمال ووسط سيناء)،  وبحسب “المصري اليوم”: (القوات المسلحة تفتتح 4 مدارس بشمال سيناء.. 8 فصول بكل مدرسة مزودة بالأنشطة التعليمية والخدمية واستراحة مجهزة للمغترين)، وجاء في “الوطن”:  (القوات المسلحة تفتتح 4 مدارس جديدة بشمال ووسط سيناء.. مجهزة بملاعب وقاعات حاسب آلى ومكتبات واستراحة “مغتربين”)، وفي “اليوم السابع”: (القوات المسلحة تفتتح أربع مدارس بشمال ووسط سيناء.. كل مدرسة تضم فصول للتعليم الأساسى مزودة بجميع الأنشطة التعليمية والخدمية بالتعاون مع المجتمع المدنى).

تسوية لإخلاء سبيل الفريق عنان

كتبت صحيفة “عرب بوست” تقريرا بعنوان: (المحكمة العسكرية تصدر حكمها على رئيس أركان الجيش الأسبق.. تفاصيل التسوية السرية بين السيسي وأسرة سامي عنان من أجل إطلاق سراحه) يقول التقرير : ( في انتظار تسوية بين السيسي وسامي عنان أصدرت المحكمة العسكرية في القاهرة حكمها على رئيس أركان الجيش المصري الأسبق، بالسجن 6 سنوات بتهمة نشره أخباراً كاذبة من شأنها تكدير السلم العام، وبقي تصديق وزير الدفاع عليه ليصبح نافذاً، بحسب ما علم «عربي بوست» من مصادر مطلعة. وفي اتصال مع ناصر أمين، محامي الفريق عنان، نفى صدور أي أحكام على موكله، مؤكداً أنهم في انتظار الجلسة القادمة. لكن مصادر مطلعة من داخل نيابة شمال وشرق القاهرة العسكرية (س28 نيابات عسكرية) أكدت أن الحكم صدر بالفعل، وأن فريق الدفاع تقدموا بطلب التماس لعبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة، للعفو عن الفريق عنان، وأن هذا هو سبب تكتم الأسرة وفريق الدفاع على خبر الحكم ونفيهم له، على أمل النجاح في الوصول لاتفاق مع السيسي. ووفقاً للمصدر المطلع ذاته فإن المؤشرات الأولية تشي بأن المفاوضات مع الرئاسة المصرية تسير في مسار الاتفاق على تسوية مقبولة، تتضمن العفو على عنان مقابل تعهّده بالصمت التام، وهو ما يبدو أن عنان قبله وفي انتظار قبول السيسي. وكانت واشنطن قد تحركت لمحاولة الصلح بين الطرفين إلا أن سامي عنان تمسّك باعتذار رسمي من قيادة الجيش له، وهو ما رفضه السيسي حينها. لكن بعد أن أصبح سامي عنان في المستشفى بسبب تدهور حالته الصحية  في يوليو الماضي، والتي نُقل على إثرها للعناية المركزة في المستشفى العسكري بالمعادي مصاباً بعدوى في الصدر ومشكلات في الظهر منعته من الحركة. أصيبت قيادات في الجيش المصري بقلق من فكرة وفاة آخر قائد تاريخي من المشاركين بحرب أكتوبر في محبسه. وبعدها بدأ اللواء عباس كامل، مدير مكتب الرئيس حينها مدير جهاز المخابرات العامة حالياً، في التحرك صوب تسوية الأمر، وهو ما يبدو أنه على مشارف النجاح فيه. وإن كان غير معروف حتى الآن، هل مازال سامي عنان متمسكاً بفكرة اعتذار الجيش له، أم أن الحكم عليه وتدهور حالته الصحية، جعله أكثر مرونة وقبولاً بفكرة التسوية.

إحالة 3  مديرين بشركة بترول للمحاكمة لاختلاس مليار دولار

جاء في مانشيت “اليوم السابع”: (إحالة “فساد المليار دولار” للجنايات.. المتهمون الثلاثة استولوا على أموال “تراى أوشن” وحولوها للدوحة.. والتحريات تثبت تأسيسهم شركة وهمية.. وتهمة غسيل الأموال تلاحقهم)، وهو ما أشارت إليه باقي الصحف أيضا.

“صندوق النقد في القاهرة

جاء في مانشيت “المصري اليوم”: (“صندوق النقد”  يصل القاهرة لمراجعة “برنامج الإصلاح”.. “البرلمان” يطالب الحكومة بتفاصيل قرض البنك الدولى.. و”الشريف”: يمكن أن نرفضه)، وهو ما تناولته باقي الصحف أيضا حيث استلمت الحكومة 4 شرائح وتبقى شريحتان..

في سياق الدعم الدولي للنظام أيضا كتبت “المصري اليوم”: (اتفاق مصرى ـ أوروبى لتوفير فرص العمل ومكافحة “الهجرة”.. وزيرة الاستثمار: التكلفة 135 مليون يورو تشمل دعم إقامة مشروعات فى 15 محافظة).

في سياق مختلف كتبت “الأهرام”: (وزير قطاع الأعمال فى ندوة “الأهرام”: تصفية “القومية للأسمنت” سريعا)، وبحسب “الأخبار”: (“500” مليون دولار قرضًا متوسط الأجل للمصرية للاتصالات)، وكتبت “الشروق”: (البورصة تخسر 1.24% فى نهاية تعاملات الآخرين).

توابع قضية خاشقجي.. مستقبل بن سلمان على المحك

جاء في مانشيت “الشروق”:  (ترامب يتوقع ظهور الحقيقة بشأن خاشقجى.. “لوفيجارو”: هيئة البيعة السعودية تجتمع لاختيار ولى لولى العهد.. “سى إن إن”: مستقبل بن سلمان على المحك.. المحققون الاتراك ينهون تفيتيش القنصلية السعودية ومنزل القنصل بإسطنبول ولندن وباريس تلغيان مشاركتهم فى “دافوس فى الصحراء”)، وبحسب “المصري اليوم”: (تركيا: إعلان نتائج تحقيقات “خاشقجى” فى أقرب وقت.. “ترامب”: السعودية حليف مهم لأمريكا.. و”جمال” فى مقاله الأخير: العرب فى حاجة لحرية التعبير)، وبحسب الوطن”: (“ترامب” مخففًا من دعم السعودية فى قضية خاشقجى: لا أوفر غطاءلها .. الرئيس الأمريكى : الحقيقة خلال أيام .. ومصادر: تركيا لم تقدم تسجيلات).

 

رابط دائم