أهل الشر.. مصطلح حاول إعلام الانقلاب وداعموه من أصحاب “الرز الخليجي” تصديره للساحة الإعلامية وإلصاقه بجماعة الإخوان ثم كافة ثوار يناير وأنصار الربيع العربي الذين هددوا جميعًا استقرار عروش الاستبداد المتحكم في المنطقة العربية لعقود من الزمن بلا نتيجة سوى تراكم المظالم.

ولكن الواقع أكد أن أفعال الشر الحقيقية جاءت من أذناب الانقلابات العسكرية وأصحاب “الرز”، وهي الأفعال التي أصبحت فاضحة لأنظمة القمع والاستبداد، سواء في السعودية أو مصر أو الإمارات.

وفي هذا السياق أطلق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاج #محور_الشر_الثلاثي؛ تنديدا بمواقف السعودية ومصر والإمارات من العدوان على غزة وإجهاض ثورات الربيع العربي والتطبيع مع الكيان الصهيوني.

ودخل الهاشتاج بعد ساعات من إطلاقه قائمة الأكثر تداولا على مواقع التواصل الاجتماعي.

في البداية قال محمود محمد على عبر حسابه على “تويتر”: “منتدى السلام بمصر قمة للتسامح في الإمارات والسجون تكتظ بالشرفاء منتهى الكذب والتضليل”.

وقالت صاحبة الحساب “كتكوتة كتكوتة” على “تويتر”: “كلهم خونة لا يريدون إلا الخراب والدمار والفقر والجوع وهدم البلاد وتشريد العباد، يريدون تقسيم الدول والكل يعمل لحساب الكيان الصهيوني”.

وغردت صاحبة الحساب “آمنه” على “تويتر” قائلة: “سيسي من فصيلة مصرية ودب فصيلة سعودية وقرد من فصيلة زايد اتقولش مولدين في غابة برية”.

وعلقت صاحبة الحساب “غربة وطن” قائلة: “الصراحة هما أكتر من ثلاثة لكن هنقول ايه، خد عندك ياسيدي بن زايد وبن سلمان وفيلسوف الغبرة عديم الفهم والكلام بلحه ابن مليكه كمان”.

وقالت صاحبة الحساب “نور الحياة” على حسابها على “تويتر”: “والله ستندمون على ما فعلتموه من ظلم وقهر وضياع أرض وزول للشعوب من أجل إخوتكم اليهود الخنزير”.

وغردت سمر محمد قائلة: “ما سبق أن وقع فيه ضلع محور الشر الثلاثي في مصر عبد الفتاح السيسي، بتحريضه إسرائيل على مزيد من الحصار لغزة لإخضاع الفصائل المقاومة نحو الاستجابة لشروط مصر والتي ترتبط بلا شك بإسرائيل للتهدئة أو الحوار الوطني الفلسطيني الفلسطيني لاحقًا”.

ورأت “توأم حليمة” أن “المقاومة صنع الأقوياء والتطور الحاصل دليل دعم الشرفاء والدول الداعمة لها معروفة بالأسماء…إسرائيل وأحبابها سينالون الجزاء في فلسطين ولبنان وفي كل مكان لا نهابكم لا اليوم ولا أمس ولا غدا لأنكم أوهن من بيت العنكبوت”.

من جانبها قالت صاحبة الحساب “أناقه فكر” إن “كلهم خونة لا يريدون الا الخراب والدمار والفقر والجوع وهدم البلاد وتشريد العباد، يريدون تقسيم الدول والكل يعمل لحساب الكيان الصهيوني”.

وعلق صاحب الحساب “طيف شهيد” قائلا: “أهل الشر هذا المصطلح يا قادة الانقلاب وإعلامه الذى حاولتم أن تعطوه إلى الإخوان وأصحاب الحق وأنصار الدول العربية ولكن أفعالكم وفسادكم أثبت أنكم انتم أهل الشر لعنكم الله يا أعداء الوطن العربى جميعا”.

وقالت صاحبة الحساب “رقيه مازن” على حسابها على “تويتر”:”هم ابتلائات لشعوبهم فاللهم يارب ألهمنا الصبر عليهم”.

وتابعت: “يدعون أنهم يحاربون الإرهاب ويقتلون الأبرياء بغير ذنب ولا يعلمون أنهم هم الإرهاب ذاته اللهم انتقم منهم واجعل كيدهم في نحرهم”.

وقالت ياسمين سعيد: ‏”ألصقوا واتهموا الإخوان بأنهم أهل الشر وماذا عنهم من يقتلون ويذبحون الأبرياء ويسرقون وينهبون خيرنا من يخططون حتى تنفذ صفقه القرن”.

رابط دائم