كشف الدكتور عبد العظيم الجمال، الأمين العام للنقابة المستقلة لأعضاء هيئة التدريس، عن تراجع دخول الأساتذة منذ الانقلاب العسكري في يوليو 2013، مؤكدًا أنه يتم عمل خصومات غامضة من مرتب عضو هيئة التدريس من المعيد للاستاذ دون سبب واضح.

 

وأضاف “الجمال”، في تصريحات صحفية: "مرتباتنا تقل على مدار أكثر من عامين متتاليين على الرغم من تضاعف القيمة الشرائية للجنيه".

 

ونفى أمين النقابة المستقلة زيادة حافز الجودة لأعضاء هيئة التدريس، التي انتشرت أخبار عنها في الفترة الأخيرة مجرد إشاعة، ولا توجد أي زيادة حقيقية رغم أنها في حقيقتها مبالغ هزيلة.

 

وتابع قائلاً: “باختصار فإننا الفئة الوحيدة في الدولة، التي تنفق على عملها من جيوبها ونفقتها الخاصة آلاف الجنيهات على مدار سنوات طوال، وعلى الرغم من كل هذا العبء، فإن مرتباتنا ثابتة تقريبًا منذ 2011 حتى العلاوة الدورية السنوية حرمنا منها، وهناك غياب تام للرعاية الصحية لأعضاء هيئة التدريس وأسرهم، وبعد كل هذا يخرج علينا الوزير معلنًا عن زيادة لنا وهمية، ولن تطبق لعدم موافقة مجلس الوزراء وموافقة المالية.

Facebook Comments