قضت محكمة النقض، اليوم الأحد، بقبول طعن المعتقلين الرافضين للانقلاب العسكري، المحكوم عليهم بأحكام تتراوح من السجن المؤبد إلى السجن 10 سنوات، بزعم اتهامهم بأحداث المظاهرات بميدان قصر الثقافة بمحافظة سوهاج، وقررت المحكمة إعادة المحاكمة أمام دائرة أخرى مغايرة للدائرة التي أصدرت حكم أول درجة.

 

كانت محكمة جنايات سوهاج "أول درجة"، قضت بمعاقبة 119 معتقلا بالسجن بأحكام تتراوح من السجن الموبد والسجن 10 سنوات، على خلفية اتهامهم بقضية التظاهر والتجمهر في أحداث ميدان الثقافة وكنيسة مارجرجس بمحافظة سوهاج.

 

وكانت هيئة الدفاع عن المعتقلين أكدت أن القضية هي انتقام سياسي بحق معارضي النظام ورافضي الانقلاب العسكري، ويشوبها العوار القانوني والبطلان، لأن المعتقلين تم القبض عليهم في أماكن عملهم ومنازلهم وليس في أماكن تجمهر، كما أنه لم يثبت أي دليل مادي على تورط المعتقلين في الأحداث، والقضية مبنية فقط على تحريات جهاز الأمن الوطني "أمن الدولة"، التي هي في خصومة سياسية، ولا يعتد بها كدليل اتهام بحق المعتقلين.

Facebook Comments