محمد مصباح
أكدت وكالة "معا" الفلسطينية أن الانتخابات الداخلية لحركة حماس فى ساحة غزة قد انتهت، وأسفرت عن انتخاب يحيى السنوار رئيسا للمكتب السياسى للحركة فى غزة، والقيادى، خليل الحية، نائبا له.

وقالت الوكالة الفلسطينية إن القيادى فى الحركة، إسماعيل هنية، ومروان عيسى، الذى يعتبر من المجلس العسكرى تصدرا أيضا نتائج انتخابات حماس فى ساحة قطاع غزة.

وأضافت الوكالة أن ساحة غزة لها الثقل الأكبر فى الانتخابات الداخلية لحركة حماس.

بدوره، قال الكاتب والمحلل السياسى المقرب من حركة حماس إبراهيم المدهون "إنه من الطبيعى ضخ دماء جديدة فى المكتب السياسى للحركة مع كل دورة انتخابية ".

وتابع :"ما يميز انتخابات حماس أنها تخضع لقواعد وأسس قانونية وفيها مؤسسات قوية وأهمها مؤسسة التنظيم والدعوة والجناح العسكرى والأجهزة الأمنية والأذرع الإعلامية ".

وكانت أولى مراحل العملية الانتخابية للحركة قد جرت نهاية يناير الماضى ومن المتوقع أن تستمر العملية نحو شهرين.

وكان السباق الانتخابي لحركة حماس انطلق أواخر يناير الماضي، وقد عقدت الانتخابات التي تجري كل أربعة أعوام علي كافة المناطق بفلسطين ، كل منطقة لها مجلس شورى ومكتب تنفيذي اداري وصولا الى غزة كقطاع كامل،وهناك انتخابات لمجلس الشورى ومندوبي المناطق في النهاية يشكلون مجلس شورى مكون من حوالي 45 عضو الى 50 .

يقوم هذا المجلس بانتخاب مكتبا سياسي تنفيذيا لقطاع غزة مكونا من 15 عضو ، يتم استنساخ هذه الانتخابات في الضفة.

يعد السنوار من القيادات الأولى التي أسست الجناح العسكري لحركة حماس والمسؤول الأول عن تأسيس الجهاز الأمني للحركة مع بداية تأسيسها حكم عليه بالسجن المؤبد 4 مرات قبل أن يفرج عنه في صفقة الجندي جلعاد شاليط،وقد عين فور تحرره مستشارا لنائب رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية . 

Facebook Comments