كشف العثور على جثة الطالب أحمد مجدي محمد صبري الطالب بالسنة الأولى بطب المنصورة، بعد 3 أيام من غرقه، عن إهمال السلطات في البحث عنه، بعد رفض حرس الحدود بمنطقة بحر دمياط الجديدة؛ حيث غرق "مجدي" بالبحر المتوسط السماح للغواصين المتطوعين من أنحاء الجمهورية من الإسكندرية وغيرها، بالنزول للبحث بتوفير مركب مجهز أو أية امكانات بحرية لهم، اللهم مركب صيد من عزبة البرج بدأت البحث عنه أخيرا.
 

فيما شن نشطاء على مواقع التواصل هجوما على السيسي فيقول محمد العنتري: "لو كان إسرائيلي اقسم بالله لكان السيسي لبس بدلة غطس ونزل يدور عليه بنفسه".
 

وأضاف محمد أحمد: "لو اسرائيل فى حرائق كانت الطائرات في ثوان راحت أما غريق مصري عادي ما هم بيموت المصريين كل يوم والثاني عادي عند دولة غير محترمة".
 

وقال حساب آخر: "طب اعتبروه واحد أجنبي من السياح".
 

أما توتا توتا فقالت: "مصر وأهلها كلهم غرقانين في بحر الفساد، حسبنا الله ونعم الوكيل".

Facebook Comments