أكدت جماعة الإخوان المسلمين، أن الحكم بالمؤبد على الرئيس محمد مرسي، وتأكيد محكمة النقض حكم الإعدام بحق ستة آخرين من الأبرياء في مهزلة التخابر مع قطر، يؤكد مرة أخرى إلى أي مدى تم تسييس القضاء في أعلى درجاته، حتى بات ألعوبة في يد الانقلاب، إضافة إلى بطلان هذه المحاكمة من أساسها.

وقالت الجماعة- فى بيان للمتحدث الإعلامى لها الدكتور طلعت فهمى- إنه "عندما يختل ميزان العدالة ويغيب ضمير القاضي فلا دولة ولا أمان" .

واختتم البيان بتوجيه التحية للرئيس الصامد البطل محمد مرسي، ولكل الصامدين الثابتين خلف القضبان، والعار للانقلابيين الخونة .

وفيما يلى نص البيان :

إن الحكم بالمؤبد على الرئيس محمد مرسي، وتأكيد محكمة النقض حكم الإعدام بحق ستة آخرين من الأبرياء في مهزلة التخابر مع قطر، يؤٍكد مرة أخرى إلى أي مدى تم تسييس القضاء في أعلى درجاته، حتى بات ألعوبة في يد الانقلاب، إضافة إلى بطلان هذه المحاكمة من أساسها. عندما يختل ميزان العدالة ويغيب ضمير القاضي فلا دولة ولا أمان .

تحية للرئيس الصامد البطل محمد مرسي، ولكل الصامدين الثابتين خلف القضبان، والعار للانقلابيين الخونة.

د.طلعت فهمي- المتحدث الإعلامي باسم جماعة "الإخوان المسلمين "
25 ذو الحجة 1438 هجريا، الموافق 16 سبتمبر 2017 ميلاديا.

Facebook Comments