أعرب حزب «الحرية والعدالة» أكبر الأحزاب السياسية في مصر، عن خالص تعازيه في ضحايا مصر الذي ارتقوا اليوم شهداء في كارثتي: انقلاب قطار العياط وحادث طريق الفرافرة.

وكان 27 مصريا قد لقوا مصرعهم صباح اليوم الأربعاء في الكارثتين، ودعا الحزب أن يتقبل الله الضحايا شهداء وأن يتم الشفاء والسلامة للجرحى والمصابين.

ويؤكد الحزب، في تصريح  صحفي، أن المسئولية كاملة تقع على جنرالات العسكر الذين قاموا بانقلاب عسكري غادر سيطروا من خلاله على حكم البلاد، وأرهقوا الشعب وأذلوا العباد وأهملوا المرافق، ولا هم لهم سوى جباية الأموال من جيوب المصريين؛ مؤكدا أنه لا حل إلا بكسر الانقلاب واسترداد إرادة الشعب كاملة.
 
نص التصريح الصحفي
يتقدم حزب «الحرية والعدالة» بخالص العزاء لضحايا مصر الذين ارتقوا اليوم شهداء في كارثتي: انقلاب قطار العياط، وحادث طريق الفرافرة، ما أدى إلى مصرع 27 مصريا، داعين الله أن يتقبلهم شهداء، وأن يتم الشفاء والسلامة للجرحى والمصابين.

ويؤكد الحزب أن المسئولية كاملة تقع على جنرالات العسكر الذين قاموا بانقلاب عسكري غادر سيطروا من خلاله على حكم البلاد، وأرهقوا الشعب وأذلوا العباد وأهملوا المرافق، ولا هم لهم سوى جباية الأموال من جيوب المصريين.

ويوما بعد يوم، يتأكد للجميع أن أرواح المصريين لا قيمة لها عند جنرالات العسكر، ولا حل لحفظ كرامة المصريين وصيانة دمائهم وأموالهم، ولا مخرج للوطن من هذه الكوارث اليومية إلا بكسر الانقلاب الدموي، واسترداد إرادة الشعب كاملة.

إنهم يرونه بعيدا ونراه قريبا..

حزب الحرية والعدالة
الأربعاء 5 من ذي الحجة 1437هـ 7 سبتمبر 2016م

Facebook Comments