الحرية والعدالة:   قالت صحيفة "انترناشيونال بيزنيس تايمز" البريطانية إن السياحة في مصر تتعرض للموت البطيئ في ظل السلطة الحالية، مشيرة إلى قرار برلين بتعليق جميع رحلاتها الجوية إلى البحر الأحمر حتى نهاية العام الحالي بالتزامن مع عيد الفصح وذلك بسبب المخاوف الأمنية في شبه جزيرة سيناء.    وأضافت الصحيفة في تقريرها المنشور اليوم أن إعلان برلين يأتي عقب تحذيرات كل من الحكومة الألمانية والسويسرية والبلجيكية لمواطنيها بتجنب السفر إلى سيناء بعد زيادة مستويات العنف في شبه الجزيرة لافتة إلى أن عزوف الأوروبيين عن السياحة في مصر يزيد من الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها البلاد.    وتابعت أن الحكومة المؤقتة المدعومة من الجيش تسارع من أجل تنفيذ تدابير التقشف لإقناع صندوق النقد الدولي بالمضي قدما وإقرار قرض بلميارات الدولارات في ظل الأزمة الاقتصادية التي تعاني منها البلاد.  

Facebook Comments