كتب- أحمد علي:

 

أجلت محكمة جنايات القاهرة برئاسة قاضي العسكر محمد شيرين فهمي اليوم جلسات إعادة محاكمة الرئيس محمد مرسي و26 آخرين من المعتقلين المعادة محاكمتهم في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بـ"اقتحام سجن وادي النطرون" إبان ثورة 25 يناير2011، لجلسة 1 و 2 نوفمبر لاستكمال سماع الشهود.

 

وواصلت المحكمة بجلسة اليوم، الاستماع إلى عدد من قيادات الداخلية المسئولين عن السجون قبيل ثورة 25 يناير وما بعدها. 

 

فيما اعترضت هيئة الدفاع عن المعتقلين، على طريقة سماع الشهود لعدم تمكينها من مناقشتهم، وأثبتت ذلك بمحضر الجلسة، وعقّبت بأنهم أصبحوا مجرد "ديكور" للمحاكمة دون السماح لهم بأداء دورهم القانوني والدستوري.

 

كانت محكمة النقض قضت فى نوفمبر الماضى، بقبول الطعون المقدمة من هيئة الدفاع عن المعتقلين الوارد أسماؤهم فى القضية الهزلية على الأحكام الصادرة ضدهم، لتقضي بإعادة محاكمتهم بها من جديد.

 

Facebook Comments