كتب- أحمد علي:

 

قررت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الاثنين، تجديد حبس 7 أمناء شرطة، لاتهامهم بتحريض زملائهم من أمناء الشرطة على الإضراب بالمخالفة لأحكام القانون، على نحو من شأنه الإضرار بمصالح جهة عملهم وتحريض المواطنين ضدها والإضرار بمصالح البلاد، لمدة 45 يوما على ذمة القضية.

 

وأجلت المحكمة نفسها، سابع جلسات محاكمة 6 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية الزعم اتهامهم بمحاولة اغتيال المستشار معتز خفاجي، إلى جلسة 19 مارس المقبل، لاستكمال سماع شهود الإثبات في القضية.

 

واستمعت المحكمة بجلسة اليوم، إلى أقوال شاهد الإثبات الأول الضابط بقطاع الأمن الوطني "أمن الدولة"، والذي قال إنه كُلف بإلقاء القبض على بعض المتهمين في القضية، وأثناء ضبط اثنين منهم بمنطقة العمرانية.. لكنهما قتلا أثناء إطلاق النار لمحاولة هروبهما، وضُبط بحوزتهما كتب وصفها بالتكفيرية ومنشورات تخص جماعة الإخوان المسلمين.

 

وهنا تدخلت هيئة الدفاع وطالبت بإثبات أقوال الشاهد، وأنه بمشاركة عناصر الأمن قتلوا اثنين خارج إطار القانون، وهما أعزلين بدون حيازة لأي أسلحة، وطالب المحكمة بتحريك بلاغ للنياية العامة ضده، وضد عناصر الأمن المشاركة.

 

جدد قاضى المعارضات  بمحكمة جنح دار السلام،المنعقدة  بمحكمة المعادي، حبس ٤ شباب من مناهضى الانقلاب 15 يوم على ذمة  القضية المقيدة تحت رقم 1334 لسنة 2017 جنح دار السلام على خلفية اعتقالهم بالتزامن مع الذكرى السادسة للثورة بزعم التجمهر والتظاهر والانضمام لجماعة اسست على خلاف احكام القانون

 

أجلت محكمة جنايات الجيزة ، المنعقدة بمعهد امناء الشرطة جلسات   القضية الهزلية المعروفه اعلاميا ب"محاولة اغتيال القاضي معتز خفاجي" والتى تضم 6 من مناهضى الانقلاب العسكرى لجلسة 19 مارس للإطلاع

 

 كما أجلت  محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة معهد أمناء الشرطة، جلسات القضية رقم 610 لسنة 2014 حصر أمن دولة عليا، والمعروفة اعلاميا بخلية “تفجير أبراج الضغط العالى” والتى تضم 45 من مناهضى الانقلاب بينهم 35 حضورى لجلسة 23 مارس القادم لفض الاحراز 

 

كما أوقفت  محكمة جنايات القاهرة،المنعقدة بأكاديمية الشرطة ،سير جلسات القضية الهزلية المعروفه اعلاميا بأحداث عين شمس التى قتل فيها " ميادة اشرف " والتى تضم 48 من مناهضى الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم لحين الفصل فى طلب رد المحكمة

Facebook Comments