كتب– عبد الله سلامة
عيَّن السفاح مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية في حكومة الانقلاب، محمود توفيق رئيسًا لقطاع الأمن الوطنى، فيما تم تعيين عصام سعد مديرًا لأمن الجيزة، وإبراهيم مصرى أحمد مديرًا للإدارة العامة لقطاع قوات الأمن.

وشملت التغييرات أيضا تعيين طارق عطية مسئولًا لمنطقة شرق الدلتا، ومحمد يوسف مسئولًا لقطاع الأفراد، وحسام نصر مسئولًا لما يعرف بقطاع حقوق الإنسان، وفهمى مجاهد نائبًا لرئيس قطاع الأمن الاقتصادى، ومحمود شعراوى مسئولًا لقطاع أمن المنافذ، وجمال سلطان مهنا مسئولًا لقطاع الحراسات والتأمين، وهشام العراقى مسئولًا لقطاع الوثائق، ومجدى أبو الخير مديرًا للإدارة العامة بقطاع التدريب.

وكان وزير داخلية الانقلاب قد أقال عددا من قيادات وزارته، أبرزهم محمود شعراوي رئيس قطاع الأمن الوطني، وهشام العراقي مدير أمن الجيزة، وإبراهيم المصري مدير الأمن الوطني بالجيزة، بالإضافة إلى مدير إدارة العمليات الخاصة بالأمن المركزي.

وفيما يلى حركة التنقلات والتعينات الجديدة:
– لواء/ طارق عطية "مساعد الوزير لمنطقة شرق الدلتا".
– لواء/ محمد يوسف "مساعد الوزير لقطاع الأفراد".
– لواء/ حسام نصر "مساعد الوزير لقطاع حقوق الإنسان".
– لواء/ فهمى مجاهد "نائب رئيس قطاع الأمن الاقتصادى".
– لواء/ محمود شعراوى "مساعد الوزير لقطاع أمن المنافذ".
– لواء/ جمال سلطان مهنا "مساعد الوزير لقطاع الحراسات والتأمين".
– لواء/ عصام سعد "مساعد الوزير مدير أمن الجيزة".
– لواء/ هشام العراقى "مساعد الوزير لقطاع الوثائق".
– لواء/ محمود توفيق "مساعد الوزير رئيس قطاع الأمن الوطنى".
– لواء/ إبراهيم مصرى أحمد "مدير إدارة قطاع قوات الأمن".
– لواء/ مجدى أبو الخير "مدير الإدارة العامة بقطاع التدريب".

Facebook Comments