كتب محمد مصباح:
 
بعد أيام من توليه حقيبة التعليم العالي، قال الوزير خالد عبدالغفار في حوار صحفي، إن هناك العديد من ورش العمل التي تقام في مختلف الجامعات لمناقشة بنود اللائحة الطلابية الجديدة لعرضها على الطلاب والتوافق حولها، وإذا تم الاتفاق على بنودها يتم إقرارها وإجراء الانتخابات الطلابية.

في الوقت نفسه، أعرب العديد من القيادات الطلابية عن استيائهم من غياب أي معلومات حول مسار عملية تعديل اللائحة التي تقوم بها اللجنة المشكلة من الوزير السابق، أشرف الشيحي، خاصة بعد قرار المجلس الأعلى للجامعات تأجيل انتخابات اتحادات الطلاب على مستوى الجمهورية لحين الانتهاء من إعداد اللائحة.

تمثيل الطلاب داخل اللجنة اقتصر على اختيار طلبة محسوبين على حركات طلابية بعينها معروفة بتوجهاتها المؤيدة للوزارة، في تكرار واضح لسيناريو انتخابات الاتحادات الطلابية السابقة.

كان الشيحي قد أصدر في ديسمبر الماضي قرارًا بتشكيل لجنة لتعديل اللائحة المالية والإدارية المنظمة لشئون اتحادات الطلاب.. ووفقًا للقرار تكونت اللجنة من قيادات جامعية وطلابية وممثلين عن مجلس الدولة وقانونيين، ويترأسها الدكتور عبدالوهاب عزت، رئيس جامعة عين شمس، بمساعدة العديد من نواب رؤساء الجامعات لشئون التعليم والطلاب، و7 قيادات طلابية منهم اثنين من الخريجين.

جامعة "عين شمس" تغير اللائحة لمنع طلاب اﻹخوان من الترشح بالانتخابات

Facebook Comments