كتب- حسن الإسكندراني:

 

تستعرض بوابة "الحرية والعدالة"، في نشرتها اليوم السبت، أبرز الأحداث والأخبار الخاصة ببرامج "التوك شو" على القنوات المؤيدة للانقلاب العسكري، وذلك على الأصعدة السياسية والاقتصادية، التي أحدثت تفاعلًا كبيرًا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي على مدار الـ24 ساعة الماضية.

 

نبدأ جولتنا من برامج التوك شو من فضائية" العاصمة" لتتواصل أزمة أصحاب المعاشات مع حكومة الانقلاب، حيث قال البدري فرغلي، رئيس الاتحاد العام لأصحاب المعاشات: إن الوزيرة غادة والي، وزير التضامن الاجتماعي، لا تحاول إرضاء أصحاب المعاشات، وبالتالي تُصر على موقفها بعدم صرف "القبض" لأصحاب المعاشات قبل شهر رمضان. 

 

وقال "فرغلي"، في مداخلة هاتفية لبرنامج "انفراد"، الجمعة، "بقول لسيادة الوزيرة هنقبض يعني هنقبض، كل موظفي الدولة والقطاع الخاص هيقبضوا قبل بداية رمضان ليه إحنا لأ؟". 

 

وأضاف "فرغلي"، مخاطبًا الوزيرة: "لو قبضنا يوم 1 في الشهر الجاي يعني هيبقى 5 رمضان، وهذا لا يُراعي النفس البشرية"، متابعا: "طريقتك لا تنفعنا".

 

وكانت وزيرة التضامن الاجتماعي، قررت صرف المعاشات يوم 1 من الشهر المقبل بدلا من يوم 10 مراعاة لظروف الأسر بسبب شهر رمضان الكريم.

  ونستمر مع "العاصمة" ،فقد تم عرض فيديو أثناء ضبط سيارة محملة بلحوم الحمير بمركز الحسينية بمحافظة الشرقية.

 وقال أحد مقدم برنامج "خط أحمر": للأسف بكل بجاحة معدومي الضمير يقومون ببيع لحوم الحمير للناس في الشارع على أنها لحوم مذبوحه لمواشي لكن الشرطة تدخلت وقبضت علي معدومي الضمير الذين يقومون ببيعها. 

 

وننتقل إلى قناة" دريم" ،حيث أكد علاء والي رئيس لجنة الإسكان بمجلس نواب العسكر، أن  مصر تمر بمرحلة صعبة لا تتطلب كثرة التصريحات من كبار المسؤولين بالدولة خاصة محافظ البنك المركزي.

 

وقال فى مداخلة هاتفية على فضائية "دريم" الجمعة،  "من المفترض أن يكون محافظ البنك المركزي مقلا في الكلام.. هو مش شو إعلامى".

 

وأضاف أنه لا يحافظ على هيبة وظيفته التي لها سرية كاملة في أغلب دول العالم، موضحًا أن لا أحقية للبرلمان في استجواب محافظ البنك المركزي ولذلك تقدم بطلب إحاطة لرئيس الوزراء(الانقلابي) المهندس شريف إسماعيل لإقالته  بسبب تصريحاته غير المنطقية.

 

 

وأوضح أن الديون الخارجية الدولارية لمصر زادت بأكثر مما يتحدث عنه المحافظ، لافتا إلى أنه تقدم بطلب إحاطة لإقالة محافظ البنك المركزي طارق عامر بسبب تصريحاته الخاطئة مثل حديثه السابق عن وصول الدولار إلى 4 جنيهات بعد قرارات الإصلاح الاقتصادي وكذلك حول انتهاء مشكلة النقد الأجنبي.

 

وننتقل إلى قناة" الحياة"، التي ابتكر عليها أحد مشايخ العسكر طريقة جديدة للاتصال بين العبد وربه حيث قال الشيخ أحمد صبري: "هناك رقم يمكن للعبد أن يتصل بالله من خلاله، والرقم اللى هتتواصل بيه مع ربنا هو 24434.. وهذا الرقم دليل على الصلوات الخمس".

وأشار الداعية الإسلامي إلى أن الرقم 2 إشارة إلى صلاة الفجر، بينما رقم 4 إشارة إلى الظهر والعصر، ورقم 3 إشارة إلى صلاة المغرب، والرقم 4 إشارة إلى صلاة العشاء".

 

ونختتم جولتنا من قناة" دريم" وقصيدة الشاعر فاروق جويدة تحت عنوان" رسالة إلى صلاح الدين" يقول فيها: يا سيدي .. فلأعترف..ان الجواد الجامح..المجنون قد خسر الرهان..وبأن أوحال الزمان الوغد..فوق رؤوسنا ..صارت ثياب الملك والتيجان..وبأن أشباه الرجال تحكموا..وبأن هذا العصر للغلمان..يا سيدي .. فلأعترف..أن القصائد لا تساوي رقصة..أوهز خصرٍ في حمى السلطان..أن الفراشات الجميلة..لن تقاوم خسّة الثعبان..أن الأسود تموت حزنا..عندما تتحكم الفئران..أن السماسرة الكبار توحشوا..باعوا الشعوب وأجهضوا الأوطان ..ولأعترف يا سيدي ..اني وفيت .. وان غيري خان..أني نزفت رحيق عمري..كي يطل الصبح..لكن .. خانني الزمن الجبان..وبأنني قدمت فجر العمر قربانا..لأصنام تبيع الافك جهرا..في حمى السلطان..وبأنني بعت الشباب وفرحة الأيام..في زمن النخاسة والهوان..ولأعترف يا سيدي ..أني خسرت العمر في هذا الرهان..وغدوت أحمل وجه انسان بلا انسان.

 

Facebook Comments