واصلت صحف العسكر الصادرة اليوم الثلاثاء هجومها الضاري على تركيا وحملتها العسكرية مع الجيش السوري الحر في شمال سوريا  ضد تنظيمي داعش وبي كاكا الإرهابيين، وجرت تطورات لافتة حيث تدعي صحف العسكر أن ما يسمى بالجيش السوري في إشارة إلى شبيحة السفاح بشار الأسد على بعد 6 كم من الحدود التركية وأن تخلي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن الأكراد دفعهم إلى الاتفاق مع نظام بشار لتسليم المناطق الحدودية مع تركيا والتي يستهدف الجيش التركي والجيش السوري الحر اعتبارها منطقة آمنة لتوطين ملايين اللاجئين السوريين.

إلى ذلك. أكد تقارير حقوقية مقدمة إلى الأمم المتحدة أن الأوضاع الحقوقية في مصر باتت أكثر سوءا وتدهورا عما كانت عليه في سنة 2014م، حيث تفشى القتل خارج إطار القانون والتعذيب والإخفاء القسري وحملات التنكيل بالمنظمات والشخصيات الحقوقية والمعارضة.

وحرضت صحيفة "اليوم السابع" التابعة للمخابرات ضد المسلمين والمؤسسات الخيرية الإسلامية في أوروبا وطالبت الغرب بإغلاقها بدعوى محاربة الإرهاب المزعوم.

وإلى تفاصيل جولة الصحافة..

 

أهم القضايا والأخبار:

(السيسي يهنئ قيس سعيد بالفوز في الانتخابات الرئاسية التونسية ــ السيسي حاضراً في هتافات التونسيين أيضاً: "عدوّ الله")…  مرة أخرى يعود هتاف "السيسي عدو الله" لتظاهرات أو تجمعات عربية، فبعد السودان والجزائر والمغرب، جاء الدور هذه المرة على تونس، وأثناء احتفال أنصار المرشح الفائز قيس سعيد في الانتخابات الرئاسية، انتشر، على مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو للاحتفال يهتف فيه الحاضرون ضد الرئيس المصري "لا إله إلا الله…السيسي عدو الله".

(تقرير: أوضاع حقوق الإنسان في مصر أسوأ بكثير من 2014)… أصدرت مجموعة العمل المصرية من أجل حقوق الإنسان، المكونة من 11 منظمة حقوقية مصرية، تقريرًا مشتركًا، في إطار الاستعداد لجلسة استعراض الملف الحقوقي المصري أمام الأمم المتحدة، والمقررة في 13 نوفمبر/تشرين الثاني القادم، عن حالة حقوق الإنسان في مصر خلال الأعوام الخمسة الماضية، والذي سبق وأرسلته إلى مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة في مارس/آذار الماضي، حسب الموعد المحدد لتقديم التقارير الحكومية والمستقلة. وحسب ما وثقه التقرير، أكدت مجموعة العمل أن أوضاع حقوق الإنسان حاليًا أسوأ كثيرًا عما كانت عليه في 2014. إذ شهدت السنوات الخمس الماضية ارتفاعا في حالات القتل خارج نطاق القانون، خاصة بعد كل عملية إرهابية، فضلاً عن الإفراط في إصدار وتنفيذ أحكام الإعدام حتى للأطفال، وشبهة القتل العمد للمساجين السياسيين بالإهمال الطبي والصحي العمدي لهم أثناء الاحتجاز، بالإضافة إلى التنكيل بالأحزاب السياسية والانتقام من الحقوقيين، وشن أكبر حملة على ذوي الميول الجنسية المختلفة والعابرين جنسيًا، واستمرار التعدي على حقوق النساء والأطفال، ناهيك عن السيطرة على الإعلام وحجب المواقع، وحبس الصحافيين وترحيل المراسلين الأجانب.

(قفزة جديدة لديون مصر الخارجية).. توقع صندوق النقد الدولي الصندوق استمرار ارتفاع الدين الخارجي لمصر ليصل إلى 109.7 مليارات دولار في العام المالي المقبل، و111 مليار دولار في 2021/ 2022، ثم إلى 112 مليار دولار عام 2023/ 2024 بخدمة الدين الخارجي تقدّر بنحو 16.9 مليار دولار. وكان الدين الخارجي المصري بلغ نحو 106 مليارات دولار في مارس/ آذار الماضي، حسب بيانات رسمية. كما توقع صندوق النقد انخفاض احتياطي النقد الأجنبي إلى 43.7 مليار دولار بنهاية العام المالي الحالي، قبل أن يرتفع مجددا إلى 48.5 مليار دولار بحلول 2024/ 2023.

(مسؤول مصري لـ عربي21: هذه خطتنا لتقليص عدد الموظفين).. تسعى الحكومة المصرية للسيطرة على زيادة أعداد موظفي الدولة، البالغ عددهم نحو خمسة ملايين  موظف، مقابل نحو ستة ملايين قبل عامين، ويبلغ بند الأجور في الموازنة العامة للدولة 301 مليار جنيه (18.5 مليار دولار) ما يعادل 18.8% من الموازنة البالغة 1.6 تريليون جنيه (98.4 مليار دولار).وكشف مسؤول كبير في وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري لـ"عربي21" أن هناك خطة واضحة من الحكومة؛ تهدف لخفض عدد موظفي الدولة المتضخم، والذي يستنفذ نحو 20% من موازنة الدولة في كل عام دون استفادة حقيقية من العدد. وأوضح المسؤول – الذي طلب عدم ذكر اسمه- أن هناك خطة وضعتها الحكومة تتضمن مسارين مختلفين لتقليص عدد الموظفين، أحدها مسار إجباري تحدده مواد بالمادة 69 من قانون الخدمو المدنية، والثاني اختياري تحدده المادة 70 من نفس القانون المشار إليه.

(#السيسي_عرّى_مصر يفضح محاولاته لتشويه يناير وفشله بسد النهضة).. تصدر وسم #السيسي_عرّى_مصر قائمة الأكثر تداولا المصرية، بعد أن دشنه مغردون للرد على تصريح الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال الندوة التثقيفية 31 للقوات المسلحة، بأن مصر في 2011 "كشفت ظهرها وعرت كتفها"، ليلقي باللوم على ثورة يناير في مشكلة سد النهضة.وانتقد ناشطون السيسي وتصريحه الذي رأوه مهينًا لمصر وحجمها بين الدول، ومتناقضًا مع تصريحاته عن مصر "أم الدنيا وقد الدنيا".

(ظهر في السودان.. حمى الوادي المتصدع مرض حيواني قاتل يدق الأبواب المصرية).. دقت الهيئة العامة للخدمات البيطرية، ناقوس الخطر فى البلاد، بعد الاشتباه فى تفشي مرض حمى الوادي المتصدع، في مناطق شمال شرق السودان ما تسبب  في نفوق وإجهاد بعض الماشية.

(الأزهر يحرم طلابه المتعاطين للمخدرات من المدن الجامعية ويعلن علاجهم على نفقته).. كشفت جامعة الأزهر، عن اعتزامها إجراء تحليل الكشف عن المخدرات لطلاب المدن الجامعية بشكل مفاجيء بمعرفة الإدارة الطبية بالجامعة لضمان صحة التحليل.وأشارت الجامعة فى بيان لها، إلى أن الطالب الذي يقبل للسكن بالمدينة الجامعية إذا ظهرت نتيجة تحليل المخدرات بأنها إيجابية، سيتم اتخاذ إجرائين بشأنه الأول: استبعاده على الفور من المدينة الجامعية، والثاني: معالجته على نفقة جامعة الأزهر، واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لعلاجه، لأنه في الأساس هو طالب بالجامعة.

(خلفيات لقاء ليبي جديد تحضّره القاهرة: إجهاض لمؤتمر برلين؟)...كشف برلماني ليبي من مجلس النواب المنعقد بطبرق عن أن مصر تعدّ لاجتماع نيابي ليبي جديد في القاهرة من المنتظر أن يعلن عنه خلال أيام، بهدف التأثير على أي نتائج قد يخلص إليها لقاء برلين المرتقب بشأن ليبيا. البرلماني، الذي طلب عدم كشف اسمه، قال لـ"العربي الجديد"، إن اللجنة الوطنية المصرية المعنية بليبيا شارفت على الانتهاء من وضع اللمسات الأخيرة للقاء يجمع ما يقارب 50 نائبا ليبيا، بهدف "تحديد مدينة ليبية تكون محلا يعقد فيه مجلس النواب جلسة للإعلان عن حكومة وحدة وطنية"، مشيرا إلى أن تصريحات رئيس البرلمان عقيلة صالح الأخيرة، وظهوره المتزايد، يأتيان كتقدمة لرجوع المجلس إلى الواجهة.

(وفد من "الجهاد الإسلامي" يلتقي المخابرات المصرية: العلاقات مع إيران والمصالحة الفلسطينية).. وصل الأمين العام لحركة "الجهاد الإسلامي" الفلسطينية زياد النخالة، مساء أمس الأحد، على رأس وفد رفيع المستوى من الحركة، إلى العاصمة المصرية القاهرة.ويضم الوفد عدداً من قادة الحركة القادمين من قطاع غزة ولبنان، حيث من المقرر أن يلتقوا مسؤولي الملف الفلسطيني في جهاز المخابرات العامة المصرية، على أن يختتم الوفد لقاءاته باجتماع بين النخالة ورئيس الجهاز اللواء عباس كامل.وبحسب مصادر مصرية خاصة لـ"العربي الجديد"، فإنّ "الملف الأهم على أجندة الاجتماعات بين الطرفين هو الدور الإيراني في المنطقة بشكل عام، والملف الفلسطيني بشكل خاص".

أهم توجهات صحف النظام

أولا،  تواصل الحملة السوداء والضارية على تركيا ووصف حملتها العسكرية ضد تنظمي داعش وبي كاكا بالعدوان رغم قبول نظام العسكر وسكوته على الاحتلال الروسي لسوريا وكذلك القوات الأمريكية والفرنسية وغيرها وكذلك عدوانه على ليبيا عبر دعم مليشيات حفتر وعدوان السعودية والإمارات على اليمن. حيث جاء في «الأهرام»:.. (الجيش السوري ينتشر قرب مناطق التوغل التركي ..الأكراد يلجأون للاتفاق مع دمشق بعد الانسحاب الأمريكي). وفي  «مانشيت اليوم السابع»:.. (العقوبات الاقتصادية.. صفعة جديدة لـ "الديكتاتور العثمانى".. الجيش السورى والأكراد "إيد واحدة" فى مواجهة الاحتلال.. سوريا الديمقراطية تتحالف مع "بشار" فى مواجهة العدوان التركى.. وقوات الجيش السورى تتمركز بمدن الشمال .. واشنطن تدرس "رد قاسى" ضد أنقرة بسبب العدوان على سوريا.. تقارير غربية: قادرة على تدمير اقتصاد تركيا.. ووزير الخزانة الأمريكى: جاهزون لإقرارها فى أى لحظة).. ويزعم «مانشيت اليوم السابع»:.. (العدوان التركي سافر ومن حق السوريين الدفاع عن النفس.. وزير الخارجية المصري يؤكد: المجتمع الدولي عليه دور في التوصل لاتفاق عادل في ملف سد النهضة  ويدعو للتوصل إلى حل سياسي في الأزمة الليبية). وبحسب «الوطن»:..  (أردوغان مجرم حرب… الأكراد يجهضون مخططات تركيا.. قوات سوريا الديمقراطية تسلم المنطقة الحدودية للجيش العربي السوري .. والأسد: غلبوا مصلحة الوطن والأولوية حاليا ضد العدوان.. دبلوماسي روسي سابق: سيطرة الجيش على الحدود خطوة إيجابية لوقف التوسع التركي والرهان على الأمريكيين خاسر.. قوات الجيش  العربي تنتشر في شمال سوريا لمواجهة العدوان التركي.. وزير الخارجية: جهود مصرية لإنهاء معاناة الشعب السوري)..

ثانيا، الزعم بأن مصر تحقق أعلى معدل نمو في الشرق الأوسط  رغم تزايد الغلاء ومعدلات الفقر والبطالة؛ حيث جاء في «مانشيت اليوم السابع»:.. (القاهرة أعلى معدلات النمو بالرغم من تباطؤ النمو العالمى.. مصر تحتل المرتبة الأولى بمعدلات النمو الاقتصادى فى المنطقة.. البنك الدولى يشيد بتحسن مؤشرات الاقتصاد الكلى متوقعا وصول معدل النمو الاقتصادى للبنك الدولى يشيد بتحسن مؤشرات الاقتصاد الكلى لـ 6% والتضخم 10% فى 2021/2020).. وبحسب «مانشيت الوطن»:..  (الحكومة تشدد على تطبيق الحد الأدنى للأجور وتحذر المتقاعسين من المساءلة القانونية.. "مدبولي": يتابع تفعيل "الصندوق السيادي" .. ومجلس الوزراء" مصر الأولى في في معدلات النمو بالشرق الأوسط وأفريقيا بسبب الإصلاحات الاقتصادية والمالية والتوسع في اكتشافات الغاز وتحسن الصادرات)..

ثالثا، الدعاية لمشروع الضبعة النووي رغم عدم الحاجة إليه لوجود كفاية في إنتاج الكهرباء بعد إنفاق 500 مليار جنيه على إنشاء محطات مع شركة "سيمنز الألمانية".. حيث كتبت «الوطن»:..  (مدير "روساتوم" الشرق الأوسط.. "فورنكوف": بناء محطة نووية في مصر يوفر كهرباء نظيفة ورخيصة لمدة 60 عاما..    وكل دولار تتنفقه الدولة عليها سيحقق أضعافه عوائد استثمارية.. والمحطة ستعمل بأعلى معدلات الأمان في العالم). كما نشرت تقريرا آخر حول جولة بوتين في المنطقة حيث نشرت «اليوم السابع»:.. ("بوتين" يطرق أبواب الخليج ويطلق رسائل من قلب المملكة.. الرئيس الروسى: التنسيق مع السعودية مهم لتأمين استقرار الشرق الأوسط). وبحسب «مانشيت الأهرام»:.. (250 مليار جنيه سنويا لمنظومة التأمين الصحى الجديد).

رابعا، التأكيد على خطورة سد النهضة وضرورة تدخل المجتمع الدولي لحل الصراع حيث جاء في «مانشيت الأهرام»:..  (شكرى: نطالب المجتمع الدولى باتفاق عادل حول مياه النيل). وبحسب  «مانشيت الشروق»: (شكري: نتعرض لمخاطر جراء سد النهضة.. واستعداد إثيوبيا للتفاوض "إيجابي".. وزير الخارجية من فيينا: الرئيس لديه رؤية واضحة للتحديات وقام بإصلاحات واسعة).

رابعا، تواصل الدعاية السوداء بحق الإخوان والتحريض على "2000" مسجد ومؤسسة خيرية بأوروبا حيث نشرت «الوطن»:..  (د. شوقي علام لـ"الوطن": نشر الشائعات من شأن المنافقين.. و"الجزيرة" تزيف الوعي ..  مفتي الجمهورية: الانضمام لـ"الإخوان" حرام شرعا وما يروجون له إفساد.. وتكفير الحاكم من الكبائر) (الإخوان لا يكفرون لا الحاكم ولا الرعية.. ولكن مفتي العسكر يمارس الكذب والافتراء). كما تحرض «اليوم السابع»:..  إرهاب الإخوان يخترق أوروبا بـ 2000 مسجد وجمعية(وهو تحريض سافر ضد الإسلام والمسلمين في أوروبا).

Facebook Comments