كتب- حسن الإسكندراني:

 

يشهد القطاع الصحي بمصر منذ الانقلاب العسكري تدنيًا في الخدمات والرعاية وتطوير المستشفيات الحكومية والتابعة لوزارة الصحة والمؤسسة العلاجية، والتي أدت لوفاة آلاف من المصريين لأرواحهم نتيجة الإهمال والفشل.

 

عرض نشطاء ومتابعون عبر السوشيال ميديا، فيديوجراف يكشف تدني مستوى الرعاية الصحية للمصريين بعهد الانقلاب العسكري.

 

وكشف الجراف أن 62 دولة هي الأكثر اهتمامًا بالرعاية الصحية في العالم، وذلك وفقًا لمعايير مؤشر نامبيو العالمي لسنة 2017.

 

وتعد "تايوان" هي الدولة الأكثر اهتمامًا بالعناية الصحية لمواطنيها، وفي المرتبة الثامنة والأربعين، حلت المملكة العربية السعودية في الترتيب.. فيما احتلت مصر بعهد الانقلاب العسكري المركز قبل الأخير في الرعاية الصحية للمصريين.

 

وتبلغ ميزانية وزارة الصحة 48 مليار جنيه فى عام 2017، من بينها 5.5 مليارات تنفق على تطوير المستشفيات، بينما كشفت "نقابة الأطباء" أن هناك انحيازًا لنظام العسكريين وتوفير الخدمات الصحية لهم على حساب المواطن البسيط.

 

وهو ما أكدته التقارير الرسمية بتخصيص الدولة 3 مليارات جنيه للمستشفيات العسكرية والتي يستفيد منها فقط رجال الجيش والشرطة!!.

Facebook Comments