فجر المهندس عمرو فراج – مدير شبكة رصد الإخبارية – مفاجأة عجيبة عن توقيت ترشح عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب إلي مسرحية الرئاسة الهزلية.   وقال فراج في تدوينة له عبر موقع "فيس بوك": "ﻻ أدل و ﻻ أوقع وﻻ أظهر من دليل على سادية و نرجسية و طغيان ذلك الوقح الهالك بأمر الله و قوته و جبروته .. إلا تقديمه لأوراق مسرحية الرئاسة إلا يوم ذكرى المجزرة التي قام على تنفيذها بالتعاون و التنسيق والتمويل مع أشتون القاتلة و بن زايد و بندر و دحلان.. أي وقاحة و استهانه بدم الآلاف من الشهداء و المصابين و المحروقة جثثهم .. أي سادية و طغيان .. وبجاحة تلك التي يقوم بها في ذكرى مذبحته".   واضاف فراج: "سيندم كثيراً حينما يرى رأسه في حجره … و ستندم كثيراً أشتون حينما ترى غرسها الذي غرسته و صنعته بيدها من إرهاب للمسلمين حينما تجده ينتقل لها لينتقم … و سيندم بن زايد و بندر حينما تستفيق شعوبهم لتتحرر من طغيان أسرهم الناهبة لثروات البلاد و القابضة على عقول الشباب".   يذكر أن قائد الانقلاب العسكري تقدم بأوراق ترشحه أمس الذي كان يوافق مرور ذكرى ثمانية أشهر على مجزرة فض اعتصام ميداني رابعة العدوية والنهضة التي راح ضحيتها آلاف من مؤيدي الشرعية بين شهيد ومصاب ومعتقل .

 

Facebook Comments