أكد الدكتور محمد محسوب ، وزير الشئون القانونية الاسبق أن الانقلاب العسكري قد جعل من مصر مثلاً يُضرب به في الفشل لكل الشعوب التي تفرط في حريتها وتتنازل عن حقها الديمقراطي، مشدداً على أن خروج البلد من هذا المنحدر والمرض المزمن لن يتم إلا بشفاء الوطن ككل من مرض الانقلاب.
قال محسوب عبر"تويتر":" الانقلاب في7أشهر جعل مصر مثالا للفشل وعبرة للشعوب التي تفرط في حريتها، وأصبح إنقاذ البلاد ومستقبل شعبنا مرهونا بالتخلص من هذا المرض".
وأضاف محسوب : البعض لن يتعلم صيانة ثورته حتى يكف عن منح ومنع صكوك الثورية لمن وعمن شاء، وأن ثوري لا تعني معصوما، وأن النصر قرين الاعتبار من الخطأ".
 

Facebook Comments