كشف الدكتور أسامة عبدالحي، وكيل نقابة الأطباء، عن تقدم 4 آلاف طبيب باستقالاتهم من عملهم؛ بسبب غياب الأمن في المستشفيات وضعف الرواتب والحوافز.

وقال عبد الحي، في تصريحات إعلامية: إن “هناك خللا في توزيع الأطباء بشكل غير متوازن بين المحافظات الحضرية والريفية وهناك مشاكل على أرض الواقع يجب حلها، مشيرا الي أن علاج عجز الاطباء ليس في زيادة دفعات كليات الطب أو زيادة أعداد المقبولين، وإنما في علاج أسباب الهجرة.

وأضاف عبد الحي أن “ممارسة مهنة الطب تتعرض إلى مشاكل كثيرة جدا بخلاف نقص الموارد والرواتب والحوافز، منها عدم صدور قانون المسؤولية الطبية حتى الوقت الحالي، وعدم حماية المستشفيات والمنشآت الصحية حتى الوقت الراهن؛ حيث لا يزال الأطباء يتعرضون للاعتداء أثناء عملهم موجودة.

فيسبوك