“عمومية الصحفيين”.. حضرت أسر المعتقلين وغاب “النقيب” وشلته

- ‎فيأخبار

كتب: عبد الله سلامة

"صلوا وادعوا".. هكذا كان رد نقيب الصحفيين يحيى قلاش على أسر الصحفيين المعتقلين في سجون الانقلاب، خلال عرضهم معاناة المعتقلين عليه، ومطالبتهم بدور فاعل للنقابة؛ وذلك بحسب "إيمان محروس"، زوجة الصحفي المعتقل في سجن العقرب "أحمد سبيع".

يأتي هذا في الوقت الذي فشل فيه انعقاد الجمعية العمومية لنقابة الصحفيين، اليوم الجمعة، للمرة الثالثة، لعدم اكتمال النصاب القانونى، بحضور ٢٥%+1 من الأعضاء، والتى كان من المقرر مناقشتها قضايا الأجور وعلاقات العمل والحريات، واعتماد الميزانية العمومية، وتقرير مجلس النقابة عن العام الماضى، والتصديق على محضر الجمعية العمومية، ومناقشة التعديلات على لائحة القيد.

وكان عدد من أعضاء الجمعية العمومية قد توافدوا على نقابة الصحفيين، صباح اليوم الجمعة، لتسجيل أسمائهم بكشوف الحضور، وسط تغيب يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، وكارم محمود ومحمود كامل وأبو السعود محمد وأسامة داود وعلاء ثابت وخالد ميرى وإبراهيم أبو كيلة، أعضاء مجلس النقابة.

فيما احتشد العشرات من أسر الصحفيين المعتقلين؛ لمطالبة مجلس النقابة بمناقشة قضايا الإفراج عن ذويهم، والدفاع عن حريات الصحفيين، وقالت الصحفية فاطمة البطاوي، شقيقة محمد البطاوي، الصحفي بـ"أخبار اليوم"، في تصريحات صحفية اليوم: إن شقيقها معتقل منذ 10 أشهر في سجن طرة، وإنها حرصت على حضور الثلاث جمعيات من أجل الدفاع عن حرية الصحفيين، وللمطالبة بالإفراج الفوري عن المعتقلين، رغم إقبال الصحفيين الضعيف على العمومية، مؤكدة أنها لم تر موقفًا مدافعًا من مؤسسة "أخبار اليوم" القومية عن البطاوي حتى الآن.

وأضافت "البطاوي" أنه "بعيدا عن الجمعيات والبيانات، لا بد من النظر إلى الحالة الإنسانية للصحفيين المعتقلين، محمود شوكان معتقل منذ سنتين ونصف، وحسن القباني أتمَّ سنة، وأحمد سبيع أتمَّ سنتين، وجميعهم تدهورت حالتهم الصحية".

وأكدت غادة عبد التواب، زوجة الصحفي المعتقل مسعد حسين البربري، المدير التنفيذي لقناة مصر 25، أنه يعامل معاملة غير إنسانية داخل سجن العقرب، وحالته الصحية في تدهور مستمر، وأشارت إلى أن عدم اكتمال نصاب عمومية الصحفيين يدل على ضعفها، وطالبت النقابة بالضغط على أجهزة الدولة للإفراج عن المعتقلين.

فيما قالت ياسمين سليمان، زوجة الصحفي المعتقل منذ أغسطس 2013 "سامحى مصطفى"، والمدير التنفيذي لشبكة رصد الإخبارية: إن على عمومية الصحفيين أن تكتمل للإفراج الفوري عن المعتقلين، خاصة كل الموجودين في "العقرب"، فهم في شهرهم الثاني للإضراب عن الطعام.