نقيب الفلاحين يكشف مؤامرة الحكومة على محصول “الأرز”

- ‎فيأخبار

مروان الجاسم
هاجم عبد الرحمن شكري، نقيب الفلاحين، قرار حكومة الانقلاب بتقليل المساحة المزروعة بمحصول الأرز، مؤكدا أنها تتفنن فى القضاء على المزايا الموجودة بمصر منذ آلاف السنين، والقضاء على الإنتاج المصري.

وأضاف شكري- في مداخلة هاتفية لقناة "مكملين" اليوم- أن الأرز المصري من أجود أنواع الأرز في العالم، والادعاء بأنه يحتاج إلى أكبر كمية من المياه كلام غير دقيق، بجانب أن محصول الموز يحتاج إلى كمية من المياه أكبر من الأرز ولم توقف زراعته.

وأوضح شكري أن القرار يفتح الباب أمام الشركات الأخرى للاستيراد من الخارج، ويفتح أبواب الصفقات الفاسدة، لافتا إلى أن الفلاح المصري باع طن الأرز بـ1500 جنيه، ووصل ثمنه الآن 5000 آلاف جنيه؛ بسبب انعدام الرؤية وعدم وجود سياسة مستقرة.

وأشار إلى أن منظومة الفساد وراء احتكار تجارة الأرز، وكان يمكن للحكومة عمل تسويق تعاوني للأرز وجمعه من الفلاحين مثل القمح، لافتا إلى أن منظومات الفساد تضرب كل الهيئات التي تخفف عن المواطن المصري.